fbpx
فضاء

بيجاسي-بي العظيم؛ أول خطواتنا في البحث عن كواكب مدارية

قصتنا تبدأ في زمن ليس ببعيد.. عام 1995 وبالتحديد في فلورنسا – مؤتمر لعلوم الفضاء حين أعلن ميشيل مايور وديديه كيلوز عن اكتشافهم كوكب بيجاسي B51، لكن الأمر الجديد حول هذا الكوكب أنه أول كوكب مرتبط بنظام نجمي شبيه بالمجموعة الشمسية نكتشفه خارج المجموعة الشمسية.

نعم مثلنا، لكن هناك اختلافات عديدة أهمها أن درجة حرارته تصل إلى 1000 درجة سيليزية وهذا بالنسبة لنا غير مناسب للحياة على الأطلاق، كما أنه كوكب غازي كبير الحجم جدًا – حتى أنه أكبر من المشترى الذي بدوره يبلغ 1300 مرة حجم الأرض و300 مرة ضعف وزنها.

تبلغ المسافة بين كوكب بيجاسي والنجم المُضيف له 8 مليون كيلومتر فقط ويكمل دورة كاملة حول النجم التابع له في غضون 4 أيام أرضية.

إبداع مايور وكيلوز في أنهما اكتشفا أول كوكب ذو مدار محدد مرتبط بنجم شبيه بالشمس نعرفه، أما الآن لدينا حوالي 4000 كوكب من هذا النوع؛ فقد سار العلماء علي نهج مايور وكيلوز  للإجابة  على أحد أهم الاسئلة التي أنتجتها الحضارة البشرية “هل توجد حياة خارج الأرض، وأين يمكن أن تكون؟

لقد وضعا الطريق أمام الحضارة البشرية للإجابة على هذا السؤال، بعد أن أخبرونا بالضبط كيف وأين نبحث عن حيوات جديدة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *