fbpx
الصحةغير مصنف

حمام الساونا؛ تأثيراته على الجسم وصحة الأوعية الدموية

بدأ استخدام الساونا منذ آلاف السنين لغرض الاسترخاء ومازال يُستخدم حتى الآن لهذا الغرض، وحديثًا ظهر لها استخدامات أخرى نظرًا لتأثيره على الصحة؛ إلا أن عادة ما يتم تحذير أصحاب أمراض القلب والأوعية الدموية من التعرض لمثل هذه الحمامات البخارية، لما شاع له من آثار جانبية على ضغط الدم قد تؤدي إلى الاغماء.

حيث كان هناك افتراضًا شائعًا بأن حمام الساونا يساعد على خفض معدل ضربات القلب وضغط الدم انخفاضًا لحظيًا شديدًا، وكان الظن أن هذا لكون الحرارة الناتجة من التعرض للبخار تعمل على توسيع الأوعية الدموية، ولكن أثبتت دراسة في جامعة Martin Luther University بالتعاون مع Medical Center Berlin العكس تمامًا.

 

  • كيف يؤثر حمام الساونا على الجسم؟

قامت الدراسة بتحليل الآثار اللحظية لحمام الساونا على ضغط الدم ومعدل ضربات القلب بالتطبيق على 19 مشتركًا لمدة 25 دقيقة، وعلى عكس الشائع وجد الباحثون زيادة لحظية في ضغط الدم ومعدل ضربات القلب بنسبة 30% ، مما يمكّن القلب من ضخ كميات أكبر من الدم لجميع أنسجة الجسم وبالتالي يتم تحفيز الدورة الدموية.

لكن بملاحظة المشتركين بعد حمام الساونا بفترة وُجد أن المؤشرات بدأت في الانخفاض عن المعدل الطبيعي لها، أي أن ضغط الدم الطبيعي بدأ في الانخفاض على المستوى البعيد؛ ففي حمام الساونا قد ترتفع درجة حرارة جسم الإنسان بمعدل 2°C وهذه الزيادة تساعد على توسيع الأوعية الدموية، والتعرض المتكرر للبخار يحسّن من وظائف الطبقة الداخلية للأوعية. كل هذه العوامل ثؤثر بالضرورة على ضغط الدم.

 

وعلى الجانب الآخر من الدراسة، قام هؤلاء المشتركين بممارسة تمارين متوسطة الشدة على عجلة رياضية، وبمقارنة معدل الارتفاعفي ضغط الدم وضربات القلب وُجد أنها نفس الزيادة.

أي أن تأثير حمام الساونا مرهق للجسد مثل التمارين الرياضية متوسطة الشدة، لكلاهما أثر لحظي في رفع ضغط الدم ومعدل ضربات القلب، أما على المدى الطويل فإنهما يساعدان على خفض هذه النسب وتقليل احتمالية الإصابة بأمراض القلب والشرايين التاجية.

 

لا تقتصر فوائد حمام الساونا على تأثيره على ضغط الدم أو الشعور بالاسترخاء، بل أن العلاج بالحرارة له تأثير قوي على تقليل نسبة الاحساس بالألم وزيادة وصول الأكسجين والعناصر الغذائية للعضلات.

وحمام الساونا آمن لا يوجد مخاطر فعلية من التعرض له، لكن سيكون هناك خطورة في حالات مرضى الأزمة أو أمراض القلب المزمنة.

 

  • نصائح عامة لمستخدمي حمام الساونا

  1. الحرص على تناول كمية مناسبة من المياة لتعويض ما يفقده الجسم أثناء التعرض للحرارة – من 2-4 أكواب سيكون مناسبًا.
  2. تجنب التعرض للحرارة لفترة طويلة فالمدة الأنسب هي من 15-20 دقيقة.
  3. الحرص على التبريد التدريجي للجسم وعدم التعرض لدرجة حرارة منخفضة بشكل مفاجئ.
  4. الحرص على عدم التعرض لحمام الساونا أثناء مرورك بوعكة صحية، وإذا شعرت بانهاك فلا تستمر طويلًا.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *