fbpx
النشرةوسائط متعددة
أخر الأخبار

كبسولة أخبار اليوم 5 نوفمبر/تشرين الثاني 2018

سلسلة النشرة عبر صفحة ساينتفك عرب العلوم بالعربية للتعرف على ملخصات أخبار العلوم والأبحاث العلمية حول العالم أول بأول.

أخبار العلوم, كبسولة, بيولوجي, الزائدة الدودية
الزائدة الدودية

أهملت «الزائدة الدودية»، ذلك البروز الصغير المتفرع من أمعائنا لفترة طويلة، حيث ساد الاعتقاد أنها لا تؤدي وظيفة هامة في الجسم، بدأ ذلك يتيغير خلال الأعوام السابقة، حيث كشفت دراسة سابقة تعلقها بأدوار مناعية هامة، و قبل أيام أشارت دراسة حديثة شملت ما يزيد عن مليون شخص، أن الزائدة الدودية قد ترتبط بمرض «باركنسون» العصبي.

وفقًا للباحثين، فإن الأشخاص الذي أجروا عملية استئصال للزائدة الدودية، تنخفض احتمالية الإصابة بالمرض لديهم بنسبة تقارب 20%، كما لوحظ أن الزائدة قد تحوي تكتلات بروتينية، شبيهة بالتي توجد في أدمغة المصابين بمرض باركنسون.

أخبار العلوم, كبسولة, بيولوجي
سمك

الربو هو مرض التهابي مزمن للشعب الهوائية في الرئتين، ويعد كذلك المرض التنفسي الأكثر شيوعًا بين الأطفال، يدرك والدّي أي طفل مصاب بالمرض، تأثر حالة طفلهم بالعوامل البيئية مثل جودة الهواء، وتضيف دراسة حديثة أن نوع التغذية هو عامل مؤثر كذلك.

حيث أوضحت الدراسة التي نشرت بالأمس في دورية «Journal of Human Nutrition and Dietetics»، أن نظام غذائي يشمل وجبات سمكية غنية بدهون «الأوميجا-3»، مثل السلمون والسردين، قد يقلل حالة الالتهاب خلال شهور معدودة.

أخبار العلوم, كبسولة, بيولوجي, ديدان
ديدان

تحمل دراسة حديثة نشرت اليوم في دورية «نيتشر جيناتكس – Nature Genetics»، آمالًا عريضة لبدأ عصر جديد في فهم الديدان الطفيلية، وابتكار آليات علاجية أكثر فعالية، من خلال فهم شبكة الجينات التي تمكن تلك الديدان من مهاجة العائل، التخفي من الجهاز المناعي، أو التنقل بين أعضاء الجسم.

وعليه أجرى الباحثون مقارنة بين جينومات 48 نوعًا مختلفًا من الديدان المفلطحة والأسطوانية، ليكشف ذلك ما يقرب من مليون جين جديد ترتبط بوظائف عدة لتلك الطفيليات، يمكن من خلالها بدأ عصر جديد في مواجهة الأمراض التي تسببها، على حسب وصف الباحثين.

أخبار العلوم, كبسولة, بيولوجي
ديناصور

وثق فريق بحثي من علماء أسبان وأرجنتينيين اكتشافهم لبقايا متحجرة لنوع جديد من الديناصورات، عاش قبل قرابة 110 مليون سنة على أراضي ما يعرف بدولة الأرجنتين الآن، ينتمي الديناصور الجديد إلى سلالة «الصوروبوديات-sauropods» آكلة الأعشاب، التي ينتمي إليها كل من الديناصور المصري «منصوراصورس»، أو الديناصور العملاق «البراكيوصور».

ووفقًا للباحثين فإن من ميزات الاكتشاف، عثورهم على أغلب عظام الجمجمة، والتي عادث يصعب العثور عليها، كما أن الديناصور الجديد الذي حمل اسم «Lavocatisaurus agrioensis»، تم العثور عليه بمنطقة يعتقد أنها كانت ذات طبيعة صحراوية قاسية في الماضي، وهي بيئة غير معتادة للديناصورات.

من الأفضل أن تقدم إنجازًا صغيرًا في قضية هامة جدًا، على أن تدفع قضية غير ضرورية إلى أقصى حدودها.

تلك هي كلمات عالم الأعصاب والكيمياء الحيوية، الذي ولد في فيينا عاصمة النمسا عام 1929، لتجبره الظروف القاسية للحرب العالمية الثانية إلى اللجوء إلى الولايات المتحدة، حيث بدأ بدراسة التاريخ في جامعة هارفرد بهدف فهم كيف يمكن للبشر أن يتصرفوا بتلك الوحشية كما شهد في أيام الحرب، لينتهي به الأمر يدرس تركيبة أدمغتنا، وكيف نتعلم ونكون الذكريات، بعد عدة تجارب مثيرة للدهشة على «رخويات بحرية»، نال على أثرها جائزة نوبل في الطب.

هل تعرف من هو؟

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *