fbpx
الصحة

دليلك للتعرف على الحكّة الشتوية وطرق مكافحتها

عندما يحلّ فصل الشتاء؛ فإنّ درجات الحرارة والرطوبة المنخفضتين، مع محاولات التدفئة الداخلية في المنازل تستنفد طبقة رقيقة من الزيت في الجلد والتي وظيفتها حبس الرطوبة.

وفي كثير من الأحيان تكون النتيجة ظهور حكّة في الشتاء تُسمى بـ «الحكّة الشتوية – Winter Itching»، وقد تؤدي إلى الحكّة المستمرة، وتقشّر الجلد بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من حساسية الجلد، بينما تؤدي الظروف شديدة الجفاف إلى تفاقم الحالات المرضية الموجودة مثل الأكزيما، الصدفية، وغيرها من مشاكل الجلد المزمنة.

ما هي الحكّة الشتوية؟

يُشار إلى حكّة الشتاء في بعض الأحيان باسم «الأكزيما الشتوية»، وكتعريف مختصر: هي حالة ناتجة عن انخفاض درجة الحرارة في الشتاء تؤدي إلى تجفيف حاجز الجلد الطبيعي لدى الإنسان، مما يخلق نوعًا من الجلد الجاف مع الحكّة المتهيّجة.

حكّة الجلد قد تكون مؤلمة شديدة ومزعجة بحيث تتداخل مع النوم والأنشطة اليومية الأخرى، كما يمكن للفرك والخدش المتكرّر أن يولّدا مناطق جلدية خشنة وسميكة، أما البشرة الجافة فقد تتشقّق خصوصًا في المناطق المعرّضة للصدمات المزمنة – على سبيل المثال اليدين والقدمين، مما تتسبّب في إحداث تشقّقات مؤلمة بالجلد.

تحدث الحكة الشتوية لجميع الأعمار سواء للأشخاص الذين يعانون من مشاكل جلديّة أخرى أو لا، إلا أنها أكثر شيوعًا لدى كبار السن.

الأسباب

تساعد الرطوبة في إبقاء بشرة الإنسان رطبة وصحيّة، لكن عندما تنخفض إلى أقل من 40% بالتزامن مع التغيرات الجوية في فصل الشتاء، لقلة نشاط الغدد الدهنية والغدد العرَقية في الجلد؛ تبدأ البشرة تدريجيًّا في فقدان رطوبتها.

وإذا تعرّض الجلد لمستويات منخفضة من الرطوبة لعدة أيام، يمكن أن تبدأ أعراض الحكة الشتوية في الظهور، حيث يزداد جفاف البشرة، وتصبح، قشرية، ملتهبة، ومتهيجة.

ملحوظة: على الأغلب تتفاقم هذه الأعراض بعد أخذ حمام ساخن، رحلات الطيران الطويلة جدًا، أو بعد يوم بارد من التزلّج على المنحدرات الجليديّة.

كيف تعرف إذا كنت تعاني من الحكّة الشتوية؟

يمكن للحكّة الشتوية أن تحدث في أي مكان بجسمك، أو في جميع أجزاء الجسم، إلا أنها غالبًا ما تكون متمركزة في الظهر والقدمين. فيما يلي بعض الأعراض المميّزة للحكّة الشتوية:

1. حكّة في الجلد خصوصًا منطقة الظهر والقدمين.

2. جفاف، تقشر وربما تشقق الجلد والشفتين

4. الاختراقات الجلدية في فصل الشتاء

5. الانتفاخ أو الحقائب تحت العينين

6. تكسّر الجلد والطفح الجلدي

أما عن كيفية مكافحة هذه الأعراض وتهدئة الحكة؛ إليك بعض الطرق المساعدة من أجل تهدئة الحكة ورعاية بشرتك:

1. استخدام الكريمات الثقيلة، الزيوت المعدنية، أو الفازلين بدلًا من المستحضرات

من المهم العثور على المنتجات المناسبة لحماية بشرتك ضد ظروف الشتاء الباردة، ولكي تحصل على منتج جيد بدون وصفة طبّية؛ احرص على البحث عن المنتجات التي تحتوي على حمض اللاكتيك، السيراميد، والمرطّبات – مثل الجلسرين وحمض الهيالورونيك، والتي تسحب الماء من الأدمة (طبقة الجلد أسفل البشرة) إلى البشرة (الطبقة الخارجية من الجلد).

ملحوظة: من الأفضل استشارة الطبيب عن أكثر المرطبات والفيتامينات ملائمةً لاحتياجات جلدك.

2. تنظيف الجلد بلطف

نظافة الجلد ضرورية للحفاظ على بشرة مشرقة وصحيّة، ففي فصل الشتاء يتراكم الجلد الميّت المتقشّر بسرعة أكبر نتيجة لفقدان الرطوبة. لذا، يمكن استخدام المنظفات اللطيفة مرتين في الأسبوع، وتجنب تمامًا الصابون المعطر القاسي، حيث يسبب جفاف وتهيج البشرة، مما يزيد من سوء الحكة. أما للوجه يفضل استخدام أنواع خاصة كتلك التي تحتوي على حبيبات منظّفة، مما يساعد على إزالة خلايا البشرة دون إلحاق الضرر بالجلد.

3. الاستحمام لفترة قصيرة

تجنّب الاستحمام الطويل، وتجنب الاستحمام بالماء الساخن، حيث يكفي أن تكون المياه دافئة.  وتجنب كذلك الحمامات الجافة التي تجفّف وتزيل الزيوت الطبيعية من الجلد، مما تؤدي إلى الحكّة الشتوية.

4. استعمال الملابس المخصّصة قبل الخروج

لحماية بشرتك في الأيام الباردة؛ ارتدي القفازات، القبعات، والأوشحة قبل الخروج في الهواء الطلق. كُن حذرًا من حكّة الصوف وبعض الأقمشة الاصطناعية التي من شأنها أن تثير الحكّة الشتوية، حيث يُفضل أن تكون الملابس الملامسة للجلد قطنية.

5. استخدام واقي الشمس بشكل يومي

ضع الكريم الواقي من الشمس مع معامل حماية SPF من الشمس 30 او أكثر يوميًا، اعد تطبيق ذلك كل ساعتين ولا تنسى مسح شفتيك أيضًا.

6. شرب الكثير من السوائل

حافظ على رطوبة جسمك من خلال شرب الماء، والعصائر الطازجة بشكل متواصل.

7. تناول الاطعمة المرطّبة

ضم الفواكه والخضروات التي تحتوي على مستويات عالية من الماء والغنية بمضادات الأكسدة للنظام الغذائي الخاص بك، الفواكه مثل: التوت، الشمام، الجريب فروت، البرتقال، التفاح، والكمثرى، أما الخضار مثل: الخيار، الخضر الورقية، الفلفل، الملفوف، والسبانخ. بجانب الأطعمة الغنيّة بالأوميجا 3، حيث تعطي دفعة إضافية لإنتاج الزيت الطبيعي داخل جلدك وتشمل تلك الأطعمة: بذور الكتّان، جوز الهند، سمك السلمون، وغيرها من أسماك المياه الباردة، وزيت القرطم.

8. استخدام جهاز الترطيب

خلال فترة الشتاء قم بتشغيل جهاز الترطيب لمكافحة التدفئة الداخلية مع التأكد من تنظيفه كل فترة بانتظام.

للتخلص من الحكة الشتوية

في البداية إذا كانت بشرتك تعاني من حكّة وجفاف خفيف، فيمكنك اتباع الطرق المذكورة آنفًا بالمقال لمكافحة هذه الحالة. إن لم تتحسّن بشرتك أو زادت سوءًا، فمن الهام الذهاب إلى طبيب الأمراض الجلدية لتشخيص حالتك، وإعطاءك العلاج المناسب لحالتك؛ فبالنسبة لبعض المصابين تتمثّل أفضل العلاجات في استخدام المراهم الموضعية أو أنواع خاصة من العلاج بالضوء.

ولنتذكّر دائمًا ليست أي حكّة أو جفاف للجلد في الشتاء هي مجرد حكة شتوية عابرة، خصوصًا عند تفاقم الحالة، فمن الأفضل للمصاب الذهاب فورًا لطبيب مختص بأمراض الجلد لتشخيص حالته؛ ومن ثم مساعدته في العثور على العلاجات الصحيحة لمكافحة وتقليل انتشار المرض.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *